الصفحة الرئيسية
08 نوفمبر 2018 ( 1173 المشاهدات )
الإعلانات

عشماوى الذي ينفذ أحكام الإعدام في مصر : أعدمت 1070 شخصا ولا أستطيع الأكل قبل الإعدام ولن أنسى طلبا غريبا لسيدة قبل إعدامها لن تصدق ماهو

شماوى الذي ينفذ أحكام الإعدام في مصر : أعدمت 1070 شخصا ولا أستطيع الأكل قبل الإعدام ولن أنسى طلبا غريبا لسيدة قبل إعدامها
“أنا رومانسي لدرجة لا توصف، وعاشق للموسيقى وسماع أغاني المطرب عبدالحليم حافظ وكوكب الشرق، أم كلثوم وأخاف من الحقنة”.. هكذا يقول “حسين قرني حسين الفقي” الشهير بـ”عشماوي”، أشهر مُنفذ لأحكام الإعدام في مصر، الذي يؤكد في الوقت نفسه أنه نفذ 1070 حكم إعدام بنفسه حتى الآن.

“عشماوي” قال في حوار مع برنامج “افهموا بقى” على فضائية “Ten” المصرية الخاصة، مساء الجمعة 4 ديسمبر/كانون الأول 2015، إنه “رومانسي إلى أقصى درجة، وعاشق للموسيقى”، ويُحب عبدالحليم حافظ وأم كلثوم.

وقال منفذ الإعدامات الشهير: “أنا بخاف لما أشوف واحد بياخد إبرة حقنة، وأبكي من فيلم خلي بالك من زوزو”.

عشماوي الذي بلغ من العمر 68 سنة، ولديه 7 أبناء، وتزوج 6 مرات حتى الآن، يقول: “مطلقتش ولا واحدة من زوجاتي وبيطلعوا من عندي على المدافن”، واصفاً زوجاته بأنهن لم يخفن منه وكلهن “فدائيات”.

أعدم 1070 شخصاً

وذكر أنه أعدم 1070 شخصاً، ناصحاً الشباب الذين يخافون من الموت بالتقوى والتقرب من الله، ليزداد إيمانهم؛ “لأنهم معرضون للموت في أي وقت، فلا مفر من ذلك، وفي النهاية الدوام لله”.

“عشماوي” الذي يوصف بأنه حاصل على “دكتوراه في علم النفس من الواقع الذي يراه”، قال إنه لم يقرأ أي كتاب متخصص في علم النفس، ولكنه عاش بين المجرمين واكتسب منهم كل ما يفيده في الحياة.

ورفض أن تعمل المرأة في مهنة عشماوي قائلاً: “الستات مينفعش تبقى عشماوي عشان ممكن تسيب الراجل الجميل وترفض تعدمه”.
أبرياء أعدمتهم

وحول ندمه لأنه قد يكون أعدم بريئاً يوماً ما، قال حسين عشماوي إن الرجل الذي يحين موعد إعدامه وموته يكون صادقاً، و”كلام الإنسان الصادق قبل تنفيذ حكم الإعدام ينفذ إلى قلوب من يسمعونه”، راوياً قصة أحد هؤلاء الذين يعتقد أنهم أبرياء.

قال: “ذات يوم أعدمت رجلاً حُكم عليه بالإعدام، وشعرت قبل تنفيذ الحكم بأنه بريء من التهم المنسوبة إليه، ولكنني نفذت في النهاية حكم القضاء”.

وأضاف: “هذا الرجل وقف أمام اللجنة التي تشرف على تنفيذ الحكم عليه، وقال يا رب ظُلمت في الدنيا، فلم تتحمل اللجنة البقاء حتى تنفيذ الحكم لشعورها بظلمه، وتركتني معه لأعدمه”.

100 جنيه لإعدام الفرد

وحول راتبه الذي يتقاضاه عن الإعدامات قال عشماوي: “كنت أتقاضى مقابل كل حكم إعدام 20 جنيهاً خلال فترة التسعينيات (قرابة 4 دولارات حينئذ)، وارتفع الأجر الآن إلى 100 جنيه (قرابة 12 دولاراً حالياً)”، وأشار إلى أن راتبه يبلغ 1600 جنيه، مؤكداً أنه رغم هذا “لو عاد بي الزمان إلى الوراء كنت سأختار نفس الوظيفة”.

ما قبل الإعدام
وعن حالته النفسية وهو مقدم على تنفيذ أحكام الإعدام شنقاً في المحكوم عليهم، قال عشماوي: “لا أستطيع الأكل أو فعل أي شيء آخر قبل تنفيذ حكم إعدام، فتسيطر عليّ حالة من الزهد في كل شيء، وبعد الانتهاء من تنفيذ الحكم أشعر بأن عبئاً كبيراً قد أُزيل عن كاهلي، وعندها ممكن أخرج وأشتري لحمة لآكلها، وأعيش حياتي كأي شخص آخر”.

هيفاء وهبي الأفضل
وقال حسين قرني (عشماوي) إن الفنانة هيفاء وهبي أفضل الممثلات التي جسّدت مشهد إعدامها في مسلسلها “مريم”، وروى تمثيل دورها قائلاً: “قبل ما آخدها على طبلية الإعدام وألف حبل الإعدام على رقبتها حاولت الهروب وكأنها ستعدم حقيقي”.

وقال إنه في مسلسل “سجن النساء” عندما قام بتمثيل إعدام روبي ولحظة وضع الحبل على عنقها والغطاء الأسود على وجهها تعرضت للإغماء رغم أنه تمثيل.

وقال إن الفنان فريد شوقي أفضل الممثلين الذين جسّدوا دور المعدَم في فيلم “لعنة الزمن”.

ينصح بمشاهدتها

الإعلانات

قد يعجبك ايضاً

شاهد بالفديو 10 أشخاص حقيقيين بتشوهات خلقية صادمة..!! شاهد بالفديو عائلات لن تصدق انها حقيقية شاهد بالفيديو سرقة مجوهرات بقيمة 127 مليون بطريقة الاغراء الجسدى لا حول ولا قوة الا بالله شاهد كيف كانت نهايتهم مفاجأة صادمة للنساء حركة محرمة يفعلونها قد تكون سبب دخولهم النار ! احذروا منها